القائمة اغلق

[:en]Dubai Future Academy Launches ‘Future Design’ Executive Education Program for Executive Leaders[:ar]أكاديمية دبي للمستقبل تطلق برنامج التعليم التنفيذي لتصميم المستقبل لقيادات الصف الأول والثاني[:]

[:en]The Dubai Future Academy has concluded its Future Design executive education program, which seeks to train executives from both the public and private sectors and prepare them to adapt to the technologies of the future, such as robotics, artificial intelligence, Blockchain, and the Internet of Things (IoT).

The program was organized in partnership with THNK Creative School of Leadership and Innovation in Affiliation with Stanford University. It aims to raise awareness around global future trends in key sectors such as renewable energy, water, transportation, education, health, technology, and space. These sectors coincide with the pillars of the National Strategy for Innovation, launched by His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Vice President and Prime Minister of the UAE and Ruler of Dubai, to position the UAE as one of the world’s most innovative countries.

High-Profile Participants

The program attracted a high-profile group of executives from government institutions and major private companies, along with a group of executives from the Dubai Electricity and Water Authority (DEWA), the Ministry of Health and Prevention, and Dubai’s Roads and Transport Authority (RTA).

Maha Khamis Al Mezaina, Project Manager at Dubai Future Foundation, said: “The Dubai Future Academy’s programs embody the vision of His Highness Sheikh Mohammed bin Rashid Al Maktoum, Vice President and Prime Minister of the UAE and Ruler of Dubai, who has called for leaders to hone their skills and be prepared for the challenges of the future. This program is conducted by international experts and aims to train leaders from government institutions and private companies and prepare them for the challenges of tomorrow.”

An Intensive, Knowledge-Packed Program

The program included a session that explored the main catalysts of technological development, conducted by John Henry Clippinger of ID3 (ID Cubed), as well as a session around AI and robotics, where participants discussed robots’ ability to outperform humans.

Participants also noted the gradual shift in the IoT platform from seemingly unrelated technologies into integrated Internet-based solutions that public and private institutions can benefit from. Moreover, they discussed the increasing digitization of our personal and professional lives, and the effects of big data on business models, as well as digital transaction platforms (Blockchain) – a symbol of the Fourth Industrial Revolution.

On another note, participants explored virtual, augmented, and mixed realities (VR, AR, and MR), noted the differences between them, and studied ways to benefit from these technologies in creating future services and products. They additionally looked into the effects of big data and cutting-edge digital technologies on education.

Leading Experts

The intensive executive learning program was conducted by prominent experts and academics from the world’s most prestigious universities, including John Henry Clippinger, Research Scientist at the Media Lab of the Massachusetts Institute of Technology (MIT), Founder of the Law Laboratory at Harvard University, and Executive Director of the ID3 (ID Cubed) Foundation, a non-profit organization founded to develop legal frameworks for data-dependent services.

Also conducting the program was Mattia Crespi, Virtual Reality Specialist, Futurist, Technology Expert, Speaker, and Entrepreneur; David Hanson, Founder and CEO of Hanson Robotics, which is currently focusing on producing androids; and Euro Beinat, Computer Scientist, Economics Expert, and Data Science Professor at the University of Salzburg in Austria, who conducted a session on emerging technologies – including IoT.

Distinguished Future Projects

During the course of the program, participants presented projects and blueprints for solutions to the challenges that are projected to face several strategic sectors in the future. They introduced “ Healthy UAE”, a platform that uses artificial intelligence devices to help doctors screen, diagnose, treat, and prevent chronic diseases, such as diabetes, cardiovascular diseases, and cancer. It also helps healthcare providers track unhealthy habits and factors like obesity, smoking, and high blood pressure.

The platform accesses patients’ medical files and compiles data including genetic information and clinical history, as well as external data and relevant research, in order to accurately diagnose diseases and administer the best treatment to the patient. The project also considers a possible integration with the Internet of Things (IoT), whereby patients can be asked to wear sensors and devices that monitor their health.

In education, participants submitted a project that relies on Blockchain technology to improve learning and educations across all curriculums. Meanwhile, in transportation and logistics, two projects were put forth: the first employs artificial intelligence to process transportation-related data and propose solutions for the sector’s challenges that take into account the city’s transportation demands. The project stands to improve urban planning in the UAE and provide relevant data for other sectors as well.

The second project uses virtual reality to train and test drivers in Dubai, which would serve to improve safety records in the emirate, all the while raising customer satisfaction.

As for the business sector, participants set out to establish an adequate infrastructure that uses artificial intelligence to gather and process data to help institutions predict their clients’ demands and proactively improve their business performance.

Dubai Future Academy

The Dubai Future Academy administers an integrated educational program along three central courses: The Executive Education Program, the Future Design Diploma, and the Master’s Degree in Applied Future Sciences. The Academy is expecting to receive 500 applicants from the government and private sectors in the UAE and the region.

The Academy also offers a number of secondary courses providing executive education in Fourth-Industrial-Revolution sectors such as Blockchain, artificial intelligence, deep learning, and biotechnology, among others.[:ar]اختتمت أكاديمية دبي للمستقبل برنامج التعليم التنفيذي لتصميم المستقبل بالشراكة مع مؤسسة ثنك وجامعة ستانفورد الأمريكية والذي يهدف إلى تعزيز نقل المعرفة، ورفع مستوى الوعي حول أبرز الاتجاهات العالمية والمستقبلية في القطاعات الحيوية مثل الطاقة المتجددة والمياه والنقل والتعليم والصحة والتكنولوجيا والفضاء، والتي تمثل محاور الاستراتيجية الوطنية للإبتكار التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” لجعل الإمارات ضمن الدول الاكثر ابتكاراً على مستوى العالم.
ويستهدف البرنامج المدراء التنفيذيون في القطاعين الحكومي والخاص، حيث يسعى إلى إعداد القياديين بالقطاعين للتكيف على المتغيرات المستقبلية التي تؤثر على تنمية القطاعات المختلفة، بما فيها الروبوتات و الذكاء الاصطناعي و البلوك تشين و إنترنت الأشياء، وذلك من خلال تزويدهم بالمعرفة وإثراء خبراتهم بنماذج علمية وعملية.

مشاركة عالية المستوى

وشارك في البرنامج نخبة من المدراء التنفيذيين في عدد من المؤسسات الحكومية وكبرى الشركات الخاصة، إلى جانب مجموعة من المديرين التنفيذيين هيئة كهرباء ومياه دبي، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع، وهيئة الطرق والمواصلات في دبي.
وبهذه المناسبة، قالت مها المزينة، مدير مشاريع في مؤسسة دبي للمستقبل: “برامج أكاديمية دبي للمستقبل هي تجسيد لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” في بناء قدرات القادة وصقل مهاراتهم ورفع جاهزيتهم لمتغيرات المستقبل، وهذا البرنامج الذي يقدمه نخبة من ذوي الخبرة في العالم يهدف إلى تعزيز قدرات قيادات الصف الأول والثاني في المؤسسات الحكومية والشركات الخاصة على استشراف وصناعة المستقبل، وذلك من خلال استعراض نماذج علمية.”

برنامج مكثف حافل بالمعرفة

شمل البرنامج على جلسة حول محركات النمو التكنولوجي قدمها جون كليبنجر من مؤسسة آي دي 3، كما تخلله جلسة حول الذكاء الآلي والروبوتات وقد تم فيها مناقشة قدرة الروبوتات في مواصلة تخطي القدرات البشرية والقيام بالممارسات والأعمال بشكل أفضل مقارنة بالإنسان، والتعرف على أحدث الاتجاهات والتطبيقات والآثار الناتجة عن ذلك.

واستعرض المشاركون التحول التدريجي لمنصات انترنت الأشياء من مجرد تقنيات متفرقة إلى حلول متكاملة متصلة بشبكة الإنترنت يمكن للمؤسسات العامة والخاصة توظيفها والاستفادة منها على مختلف المستويات. كما تم مناقشة رقمنه الحياة الشخصية والعملية، ونماذج الأعمال في ظل وفرة البيانات. كما تطرق البرنامج إلى موضوع التعاقدات الذكية ومنصات التعاملات الرقمية (البلوك تشين) لفهم جوانب عملها كرمز للثورة الصناعية الرابعة.

وقد قام المشاركون باستكشاف تكنولوجيا الواقع الافتراضي٬ والمعزز، والمختلط٬ ومناقشة الاختلافات بينها والبحث في كيفية تطبيقها في المستقبل. كما ناقش المشاركون أثر وفرة البيانات على التقنيات الجديدة، وعوالم التعليم من خلال هذه الأدوات الرقمية.

نخبة من الخبراء

وقدم برنامج التعليم التنفيذي المكثف نخبة من أبرز الخبراء والمختصين والأكاديميين من أعرق الجامعات العالمية، بمن فيهم جون كليبينغر، وهو عالم أبحاث في مختبر الإعلام بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، و مؤسس مختبر القانون في جامعة هارفارد، كما يعد المؤسس المشارك والمدير التنفيذي لمؤسسة أي دي3 ، وهي مؤسسة غير ربحية تأسست لوضع أطر للثقة القانونية للخدمات التي تعتمد على البيانات.

وشارك في تقديم البرنامج ماتيا كريسبي، وهو خبير تكنولوجيا، ومتحدث ورجل أعمال وخبير في الواقع الافتراضي، و ديفيد هانسون٬ وهو المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة هانسون المتخصصة في تصنيع الروبوتات التي تقوم حالياً بتصميم نماذج آلية تشبه البشر ، كما قدم أورو بينات، وهو عالم الحاسوب وخبير اقتصادي وأستاذ علوم البيانات في جامعة سالزبورغ في النمسا جلسة عن التكنولوجية الناشئة، بما فيها تكنولوجيا إنترنت الأشياء.

مشاريع مستقبلية متميزة

وخلال البرنامج، قدم المشاركون مشاريع ورؤى وأفكار مستقبلية مبتكرة تشكل حلولاً للتحديات التي تواجه عدد من القطاعات الحيوية وذات الأهمية الإستراتيجية، حيث تقدم المشاركون بفكرة “الإمارات الصحية”، وهي عبارة عن تطوير منصة تشتمل على أجهزة الذكاء الإصطناعي لمساعدة الأطباء في الفحص والتشخيص والعلاج والوقاية من الأمراض المزمنة مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان، وعوامل الخطر ذات الصلة مثل البدانة والتدخين وارتفاع ضغط الدم. وتقوم المنصة على جمع البيانات المهمة من ملفات المرضى بما فيها البيانات الوراثية، الخبرة السريرية، البحوث والبيانات الخارجية، والحقائق الطبية للوصول لأدق تشخيص للمرض وتقديم العلاج للمريض أو حاملي المرض. كما ستدرس الفكرة دمج انترنت الأشياء باستخدام الأجهزة القابلة للارتداء وأجهزة استشعار للمراقبة الصحية للأفراد والمرضى لمتابعة حالاتهم وتقديم الرعاية لهم.

وفي مجال التعليم، فقد تقدم المشاركون بمشروع لإستخدام تقنية التعاملات الرقمية “بلوك تشين”. وأما في مجال النقل والمواصلات، فقد اقترح المشاركون مشروعين، الأول هو استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي في التعامل مع البيانات والمعلومات الخاصة بالتنقل من خلال توفير التحليل والخيارات الأمثل، وبشكل يتناسب مع متطلبات التنقل في الإمارة، ولهذا المشروع آثار إيجابية على جودة الخدمات، حيث سيؤدي إلى تحسين مستويات تخطيط النقل بالإمارة، وتعزيز مشاركات بيانات ومعلومات النقل مع احتياجات القطاعات الأخرى بإمارة دبي.أ ما الثاني فهو استخدام تقنية الواقع الافتراضي في عمليات التدريب والفحص للسائقين بإمارة دبي، حيث سيؤدي إلى تحسين مستويات السعادة والرضا عن خدمة الترخيص، وتحسين مستوى السلامة للسائقين.

وفي قطاع الأعمال٬ فقد اقترح المشاركون إيجاد بنية تحتية مناسبة لاستخدام البيانات من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي، وهو ما سيؤدي إلى تعزيز قدرة المؤسسات والشركات على التنبؤ بشكل أفضل بمستوى أداءها واحتياجات عملائها.

أكاديمية دبي للمستقبل

وتطرح أكاديمية دبي للمستقبل برنامج تعليمي متكامل قائم على 3 مسارات رئيسية، وهي برنامج التعليم التنفيذي (Executive Education Program) ودبلوم تصميم المستقبل (Future Design Diploma)، وماجستير علوم المستقبل التطبيقية ومن المقرر أن تستقبل أكاديمية المستقبل أكثر من 500 منتسباً من القطاع الحكومي والشركاء من القطاع الخاص والأفراد من دولة الإمارات والمنطقة. كما تطرح مجموعة من المسارات الفرعية والقائمة على التعليم التنفيذي التخصصي لمجالات مرتبطة بالثورة الصناعية الرابعة ونماذج الأعمال الجديدة مثل البلوك تشين والذكاء الاصطناعي والتعلم العميق والتكنولوجيا الحيوية وغيرها.[:]